اسباب وعلاج آلام الظهر - وطرق الوقاية - Back pain - سجيو طب

 آلام الظهر هي الشعور بالألم في المنطقة الخلفية من جسم الإنسان، ويمكن أن تكون آلام الظهر نتيجة التعب والإرهاق والعادات الصحية السيئة، أو يمكن أن تكون من أعراض أمراض أخرى. و هي التي تنشأ من الجلوس، اوعند القيام بالأنشطة اليومية المختلفة.

يعد نمط الحياة العصري المتطلب أحد أكثر أسباب آلام الظهر شيوعًا، كما أن الحفاظ على نمط حياة صحي كافٍ للوقاية من العديد من الآلام والأمراض، بما في ذلك اوجاع الظهر.

اسباب وعلاج الام الظهر - وطرق الوقاية -  Back pain - سجيو طب
اسباب وعلاج الام الظهر - وطرق الوقاية -  Back pain - سجيو طب 

يمكن الشعور بألم الظهر على هيئة ألم مستمر على طول العمود الفقري أو ألم متقطع، وإذا استمر ألم الظهر لفترة طويلة، يجب عليك استشارة الطبيب.


ينتشر ألم الظهر في العالم بشكل واسع، ويقدر أن ما يقرب من 80٪ من الأشخاص يعانون من آلام الظهر بدرجات متفاوتة من الألم ولأسباب مختلفة. يمكن أن تظهر آلام الظهر في أماكن مختلفة بطول الظهر، ولكن معظمها يظهر في أسفل الظهر (Low Back Pain).


أعراض ألام الظهر

تكمن مشكلة آلام الظهر في تأثيرها المباشر على أداء المريض في أنشطته اليومية. بما أن آلام الظهر تؤثر بشكل مباشر على حرية الحركة، ويصبح من الصعب أو المستحيل القيام ببعض الحركات، فإن المريض يمتنع عن الاستلقاء بسبب الألم الشديد الذي يشعر به، مما قد يؤدي إلى تدهور صحة المريض.


الأعراض الأخرى التي يمكن أن تسببها آلام الظهر هي ألم في الساقين ، والخدر أو فقدان الإحساس في القدمين، والشعور بألم في القدمين.


لهذا السبب بالتحديد ، من الضروري معالجة هذه الظاهرة على الفور دون انتظار زوال الألم. يساهم تلقي العلاج في الوقت المناسب في الوقاية من الألم المماثل ، حيث يساعد العلاج المريض على التعافي والعودة إلى الحياة الطبيعية ، كما يمنع ظهور ألم إضافي.


ما هي أسباب وجع الظهر؟

هناك عدد من العوامل التي تسبب آلام الظهر ، والعامل الرئيسي من بينها اوجاع الظهر الناتجة عن التعرض لإصابة مباشرة نتيجة السقوط ، أو تلقي ضربة أو إصابة من جسم غريب. بالإضافة إلى ذلك الوزن الزائد فإنه  يقوم بالضغط على فقرات العمود الفقري مما قد يسبب الألم، وقد يؤدي البلى والتمزق إلى فقدان الكالسيوم من عظام العمود الفقري مما يسبب الألم.


أسباب آلام أسفل الظهر

معظم آلام الظهر ناتجة عن اضطرابات في العمود الفقري أو المفاصل أو العضلات أو الأربطة أو جذور الأعصاب المحيطة أو الأقراص الفقرية.

في كثير من الأحيان لا يمكن تحديد سبب واحد. يمكن لأي اضطراب مؤلم في العمود الفقري أن يسبب توترًا انعكاسيًا (تشنجًا) للعضلات المحيطة.


هناك العديد من الأسباب الأخرى لآلام الظهر، و منها:

1- أسباب تحدث نتيجة السلوك الخاطئ

  • الوقوف بشكل غير صحيح.
  • القيادة لساعات طويلة.
  • الجلوس في وضع حرج أو غير مريح.
  • النوم على سرير غير مناسب للجسم.
  • الوقوف لفترات طويلة.
  • التغيرات الشديدة في درجات الحرارة.


2- أسباب تحدث نتيجة وجود مشكلة ما

تحدث آلام الظهر نتيجة أي مشكلة في أي من هذه المكونات، وفي بعض الحالات لا يمكن معرفة السبب الرئيسي للألم.

  • الضعف في عضلات الظهر.
  • التمزق العضلي.
  • الانزلاق الغضروفي.
  • التهاب المفاصل.
  • الحمل.
  • انزلاق الفقرات.
  • هشاشة العظام.
  • آلام الانسجة العضلية.
  • ضيق القناة الفقارية.


لا شك أن أسلوب الحياة الحديث يتطلب الكثير من الجهد، مما قد يؤثر على العمود الفقري، وهذا هو السبب في احتمال أن يعاني معظم الناس من أوجاع الظهر في مرحلة ما من حياتهم.


تشير الإحصائيات إلى أنه مع العلاج البسيط ، يمكن أن تتحسن آلام الظهر الحادة في 90٪ من الحالات في غضون شهر و 60٪ من الحالات تتحسن في غضون أسبوع. حتى آلام الظهر الناتجة عن الانزلاق الغضروفي يمكن أن تتحسن في غضون ستة أسابيع حيث يتقلص الغضروف البارز. بالإضافة إلى ذلك ، في 5٪ من الحالات ، يمكن أن يستمر الألم ويصبح مزمنًا.


ما هي أنواع آلام الظهر؟

تنقسم آلام الظهر إلى نوعين:

  • آلام الظهر الحادة: تحدث فجأة وتستمر لفترة قصيرة تتراوح من عدة أيام إلى أسابيع.
  • آلام أسفل الظهر المزمنة: عندما يستمر الألم أكثر من ثلاثة أشهر.

كيف يتم تشخيص آلام الظهر

يقوم الطبيب بتشخيص آلام الظهر من خلال إجراء اختبار بدني للمريض، وذلك من خلال إجراء عدة فحوصات بدنية للمريض ومنها:

  1. التحقق من قدرة المريض على المشي والوقوف بشكل جيد.
  2. تحقق من نطاق حركة العمود الفقري.
  3. تحقق من ردود أفعال المريض.
  4. تحقق من قوة الرجلين في الحركة.
  5. تحقق من قدرة المريض على الشعور بأي عمل في الأطراف.

وهناك عدة فحوصات واختبارات اخرى للتأكد من صحة المريض والاستدلال على مسبب الألم، مثل:

  • فحص العمود الفقري بالأشعة السينية للتحقق من وجود كسور في العظام.
  • تحاليل الدم والبول للتحقق من العلامات الحيوية للمريض ، خاصة إذا كان السبب عدوى أو التهاب.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) للتحقق من صحة العضلات والأربطة والأعصاب والأوعية الدموية.
  • مسح العظام Tc-99m MDP Bone Scan للتأكد من عدم وجود شذوذ في العظام.

كيفية الوقاية من آلام الظهر

يتطلب منع آلام الظهر قبل كل شيء إدراك جسد المرء، وكيفية الوقوف، وكيفية الجلوس وكيفية الحركة.

حيث أن الوقوف الصحيح والنشاط البدني والنظام الغذائي يمنعان من آلام الظهر.

لا يوجد حل لآلام الظهر المزمنة في الطب الغربي، حيث يتم علاج معظم الحالات بالمسكنات أو التدخل الجراحي في الحالات الشديدة. ومع ذلك فإن العلاج الطبيعي وطرق العلاج البديلة تساعد في تحسين حالة المريض وتخفيف الآلام وقد تنجح في القضاء عليه نهائياً.

يوصي الطب البديل بتناول الكركمين (المركب الفعال في الكركم) وأوميغا 3 لأن لهما خصائص مضادة للالتهابات وآمنة للاستخدام.

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال