ألم الثدي الايسر - اسباب وعلاج الألم الشديد في الثدي الايسر عند النساء

الم الثدي الايسر عند النساء

 تعاني المرأة أحيانًا من ألم يتركز في الجانب الأيسر من الثدي، وعلى الرغم من أن هذا الألم يحدث غالبًا لعدة أسباب، إلا أنه يمكن أن يترافق مع أعراض النوبة القلبية ، حيث تظهر أعراض ومشاكل أمراض القلب بشكل مختلف عند النساء.

من حيث الأعراض، يمكن أن يكون ألم القلب عند النساء خفيفًا أو مشابهًا الإحساس بالحرقان، أو يظهر ببساطة كألم في الثدي، ومن هنا تأتي أهمية معرفة أعراض النوبة القلبية وتمييزها عن الحالات الصحية الأخرى التي يمكن أن تسبب الألم في الثدي الأيسر.

ألم الثدي الايسر
ألم الثدي الايسر - اسباب وعلاج الألم الشديد في الثدي الايسر عند النساء - سجيو طب

ما الذي يسبب الألم الشديد في الثدي الأيسر؟ ما هي عوامل الخطر؟ كيف يتم تشخيص هذه المشكلة وعلاجها؟ هذا هو الملف الكامل.

يمكن الاطلاع على أسباب الألم الشديد في الثدي الأيسر وطرق التشخيص والعلاج وتفاصيل أخرى مهمة في المقالة التالية:


أسباب الألم الشديد في الثدي الأيسر

ومن الأمور التي قد تؤدي إلى ألآم الثدي الأيسر ما يلي:

  1. إصابة المنطقة. منطقة الثدي مغطاة ببشرة حساسة، يوجد تحتها العديد من الأعصاب والأوعية الدموية والأنسجة الضامة، بالإضافة إلى وجود مجموعة من القنوات والفصوص المسؤولة عن إنتاج الحليب، لذلك فإن أي إصابة في منطقة الثدي قد تسبب كدمات وألم قد يكون شديدًا ومستمرًا حتى يشفى موقع الإصابة.
  2. الخضوع لجراحة الثدي. قد تؤدي جراحة الثدي الأيسر إلى تندب الأنسجة أو تلف الأعصاب أو التهاب في المنطقة، مما يؤدي بدوره إلى ألم يتراوح بين ألم خفيف إلى ألم شديد، وقد يكون تأثيره سطحيًا أو قد يكون عميقًا.
  3.  أسباب هرمونية. التغيرات في مستويات الهرمونات أثناء الحيض أو أثناء تناول موانع الحمل الهرمونية عن طريق الفم أو علاجات الخصوبة يمكن أن تسبب ألمًا في أحد الثديين أو كليهما، ولكن الأكثر شيوعًا هو الألم في أحد الثديين والألم المنتشر في منطقة الإبط.

أسباب أخرى

تشمل الأسباب المحتملة الأخرى لألم الثدي الأيسر الشديد ما يلي:

تكيسات الثدي

سرطان الثدي الالتهابي.

ألم جدار الصدر.

ارتجاع حمض المعدة.

القرحة الهضمية.

التهاب الغضروف الضلعي.


عوامل تزيد من خطر التعرض لألم شديد في الثدي الأيسر

  • تتضمن بعض العوامل التي تزيد من خطرالاصابة بألم حاد في الثدي الأيسر ما يلي:حجم الثدي: في حال كان الثدي كبير الحجم يمكن أن يسبب الألم وقد يصاحبه ألم في الرقبة والظهر.
  • عدم توازن الأحماض الأمينية: يؤدي عدم توازن الأحماض الأمينية في خلايا الثدي إلى زيادة حساسية الأنسجة للهرمونات التي يمكن أن تسبب الألم.
  • بعض الأدوية: يمكن أن يؤدي استخدام بعض الأدوية الهرمونية ، مثل تحديد النسل وأدوية ما بعد انقطاع الطمث أو أنواع معينة من أدوية الاكتئاب، إلى حدوث ألم الثدي.
  • كميات عالية من الكافيين: على الرغم من وجود أدلة قليلة على أن ألم الثدي قد لوحظ أنه يتحسن لدى الأشخاص الذين يستهلكون الكثير من الكافيين عند تقليل كمية الكافيين.

  • طرق تشخيص الآلام الشديدة في الثدي الأيسر

    يتم تشخيص سبب آلام الثدي بإجراء الفحوصات التالية:


    1. الفحص السريري: يساعد على تحديد ومعرفة سبب الألم، حيث يتم من خلاله تحديد التغيرات التي تطرأ على الثدي أو العقد الليمفاوية أسفل الرقبة والإبطين.

    2. تصوير الثدي بالأشعة السينية: إذا لاحظ الطبيب وجود كتلة أو سماكة في الثدي ، أو إذا كان هناك بقعة في الأنسجة حيث يكون الألم موضعيًا ، فقد يلجأ الطبيب إلى الأشعة السينية لتقييم المنطقة.

    3. الموجات فوق الصوتية: تستخدم الموجات فوق الصوتية للحصول على صورة للثدي، وغالبًا ما تستخدم هذه التقنية جنبًا إلى جنب مع الأشعة السينية.


    طرق علاج الآلام الشديدة في الثدي الأيسر

    يمكن تخفيف الشعور بالألم الشديد في الثدي الأيسر من خلال ما يلي:

  • استخدام العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات والمسكنات الموضعية على المنطقة المؤلمة مثل الإيبوبروفين.
  • استخدام الأدوية لعلاج السبب الرئيسي للألم ، مثل استخدام المضادات الحيوية إذا كان سبب الألم هو التهاب الضرع المعدي.
  • الإقلاع عن التدخين وتقليل استهلاك الكافيين المفرط أو القضاء عليه.

  • معالجة آلام الثدي

يمكن علاج آلام الثدي بعدة طرق ، منها ما يلي:

  1. استبدلي حبوب منع الحمل بوسائل بديلة أخرى، لكن فقط بعد استشارة الطبيب.
  2. استخدام العقاقير الموضعية المضادة للالتهابات.
  3. التقليل من جرعة العلاج التعويضي بالهرمونات أو توقف عن استخدامه تمامًا.
  4. تناول بعض الأدوية الموصوفة، مثل: دانازول ، و بروموكريبتين ، وتاموكسيفين ، وتوريميفين.

    بعض النصائح والارشادات للتخفيف من الم الثدي

    يمكن تلخيص بعض النصائح التي يمكن اتباعها لتخفيف آلام الثدي على النحو التالي:

    • عدم تناول مسكنات الألم بدون وصفة طبية ، مثل الإيبوبروفين.

    • توقف عن التدخين.

    • التقليل من استهلاك الكافيين، حيث إنها طريقة فعالة لتخفيف الألم المصاحب لمرض الثدي الليفي.

    • ارتداء حمالة صدر مريحة ومناسبة تمامًا.

    • استخدم الكمادات الباردة أو الساخنة.

    • ممارسة تمارين الاسترخاء.

    • تناول الطعام الذي يحتوي على مستويات قليلة جدا من الدهون.


    متى يجب أن ترى الطبيب؟

    ومن الأعراض التي تتطلب زيارة الطبيب المختص ما يلي:


    الألم لا علاقة له بالحيض.

    لديك تاريخ من الإصابة بسرطان الثدي.

    تغيير شكل الثدي.

    ظهور إفرازات من الحلمة.

    طفح جلدي حول الحلمة.

    لاحظ وجود كتلة أو انتفاخ في الإبط.


إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال