ما هي أعراض مرض السكر المبكرة - سجيو طب

 أعراض مرض السكر المبكرة

هناك أعراض لمرض السكري قد لا يلاحظها الكثيرين من الناس، ويمكن أن تختلف هذه الأعراض من مريض الى آخر, حيث تظهر هذة الاعراض او بعضها علي مريض السكري, وتكون هذه الاعراض علامة على بداية رحلته في التعامل مع هذا المرض.

ما هي أعراض مرض السكر المبكرة - سجيو تب
ما هي أعراض مرض السكر المبكرة - سجيو تب

ونقدم لك اكثر الاعراض لمرض السكري شيوعا والتي ترتبط بنوعية الأول والثاني من مرض السكري, ففي حال مرضى السكري من النوع الثاني تكون الأعراض خفيفة وتتطور بشكل بطئ جدا لدرجة لا يتم ملاحظتها,وهي على عكس حالات مرضى السكري من النوع الأول,حيث تظهر الأعراض وتتطور بسرعة كبيرة.

وتختلف الأعراض اعتمادا على درجة الاصابة وجنس المريض سواء كان ذكر او انثي فهذا يلعب دورا مهما في تشكيل حدة الأعراض.

و سنوضح في هذا المقال أعراض مرض السكر المبكر و كيفية تحديد مرحلة الاصابة:


تعريف بسيط لمرض السكر (Diabetes) وكيفية حدوثه:-


يتميز مرض السكر بإرتفاع مستوى الجلوكوز في الدم، وهذا يحدث عندما لا ينتج البنكرياس ما يكفي الجسم من الأنسولين، او أن خلايا الجسم لا تستجيب لما ينتجه البنكرياس من الانسولين.


وفيما يلي الأعراض المبكرة لمرض السكري بنوعية الأول والثاني:


الجوع والإرهاق الزائد

من أعراض مرض السكري الجوع والإرهاق المفرط، وذلك لعدم قدرة الخلايا على أخذ كمية الجلوكوز المناسبة من الدم وتحويلها إلى طاقة، وذلك لوجود نقص في هرمون الأنسولين الذي يعطي القدرة للخلايا على أخذ الجلوكوز من الدم، وذلك يعطي الاحساس بالجوع لان الجسم يبحث عن مصادر أخرى للطاقة. 


زيادة مرات التبول

وذلك لزيادة نسبة السكر في الدم والتي تقوم بتنشيط عمل الكليتين والتي بدورها تقوم بتخلص من النسبة الزائدة عن طريق التبول وبالتالي زيادة عدد مرات التبول، ويمكن للطبيب اكتشاف هذا العرض بسهولة عن طريق قياس نسبة الجلوكوز في الدم والتي تكون نسبتها زائدة لأن في الوضع الطبيعي يذهب الجلوكوز إلي الكلي.


العطش وجفاف الفم

ويعد هذا من الأعراض الشائعة لأن الجسم يفقد الكثير من السوائل عن طريق البول وبالتالي يؤدي إلى الجفاف والعطش المستمر،كما يؤدي إلى جفاف الجلد والشعور بالحكة الشديدة في أنحاء متفرقة من الجسم، وهذا يحدث بسبب سحب الماء من الانسجة نتيجة لارتفاع مستوي الجلوكوز في الدم.


ضعف الرؤية

عند ارتفاع مستوى السكر في دم المريض يؤدي ذلك إلى حدوث اضطرابات في الرؤية مثل الرؤية الضبابية وصعوبة التركيز وعدم رؤية التفاصيل الدقيقة من حولة، وذلك نتيجة حدوث تضخم في عدسة العين، ويمكن أن يحدث ذلك ايضا نتيجة تلف في الاوعية الدموية الدقيقة في العين.


1-أعراض مرض السكر المبكر من النوع الثاني

تحتاج أعراض مرض السكر المبكر من النوع الثاني الي عدة سنوات حتى تصبح واضحة على المريض، لأنها تظهر على مرضى السكري بشكل تدريجي، ومن هذه الأعراض:


الشعور بالتنميل والألم في الأطراف

يعد هذا العرض شائع الحدوث، حيث يعاني مريض السكري من الالم و الوخز او التنميل والحرقة في اليدين او القدمين نتيجة لزيادة معدلات السكر في الدم والتي تؤدي الى ضمور الأعصاب في الاطراف و الاصابة بما يسمى باعتلال الأعصاب السكري.


استغراق الجروح وقت أطول للشفاء

من مؤشرات الإصابة بمرض السكر المبكر لمرضى النوع الثاني هو استغراق الجروح وقت أطول للشفاء،وذلك بسبب ارتفاع معدلات السكر في الدم والتي تؤثر على تدفق الاكسجين الي الخلايا، وخاصتا الجروح التي تصيب القدمين، حيث يمكن أن تحتاج إلى عدة أشهر لحين شفائها بشكل كامل، وذلك يحدث نتيجة نقص المناعة وضعف الدورة الدموية.


الإصابة بكثرة الالتهابات

الاشخاص المصابين مرض السكري هم اكثر عرضة بلاصابة بالتهابات المسالك البولية أو عدوى الخميرة التي بدورها تتغذى على الجلوكوز، والتي تنتشر تحت الثديين او بين اصابع اليدين والقدمين أو حول الأعضاء التناسلية.

 


2- أعراض مرض السكر المبكر من النوع الأول

تتطور أعراض مرض السكر المبكر لدى مرضى السكر من النوع الأول بشكل سريع في خلال عدة  اسابيع او اشهر، وعادة مايتم التشخيص به اثناء فترة الطفولة حيث تظهر هذه الأعراض في الفترة ما بين 4-6 سنوات أو في الفترة بين 10-14عاما.


ومن أعراض مرض السكر المبكر من النوع الأول بالإضافة إلى الأعراض السابقة هي:-


فقدان الوزن بشكل ملحوظ

يحدث فقدان الوزن نتيجة إلى أن الجسم يقوم بتكسير البروتين من العضلات واستخدامها كمصدر للطاقة، وذلك لأن الجسم لايستطيع الحصول على الطاقة من الطعام بسبب عدم كفاية الأنسولين، وذلك لعدم قدرة الخلايا على أخذ نسبة الجلوكوز المتواجدة في الدم والاستفادة منها.


الم المعدة والغثيان

وفي هذه الحالة يصاب الجسم بالحماض الكيتوني السكري، وهذا يحدث نتيجة تدمير خلايا البنكرياس التي تقوم بانتاج الانسولين، مما يؤدي إلى لجوء الجسم لحرق الدهون واستخدامها كطاقة، وهذا يؤدي إلى ارتفاع نسبة الكيتونات في الدم والتي بدورها تسبب الشعور بالغثيان والقيء، وهذه الحالة ممكن أن تهدد حياة المريض.


تشخيص مرض السكري

من الممكن تشخيص مرض السكر عن طريق إجراء الاختبارات التالية وهي:

  • تحليل البول
  • فحص الدم

وإذا كنت تعتقد أن لديك أي عرض من الأعراض السابقة يرجى زيارة الطبيب لتلقي العلاج المناسب.

1 تعليقات

أحدث أقدم

نموذج الاتصال